المرصد السوري لحقوق الإنسان: فقدان مدنيين اثنين لحياتهما بانفجار لغم من مخلفات الحرب بريف حلب

فقد مدنيان حياتَهما بانفجار لغمٍ أرضي من مخلفات الحرب في ريف حلب شمال غربي سوريا.

وبحسب مصادرَ محليّة من المنطقة، فقد أدّى انفجارُ لغمٍ أرضيٍّ في بادية مسكنة بريف حلب الشرقي لفقدان مدنيَّينِ اثنين لحياتهما أثناء رعيهما لأغنامهما.

هذا ولا تزال مناطقُ شاسعة من سوريا تعجُّ بالألغام من مخلفات العمليات العسكرية، والتي غالباً ما تؤدّي لفقدان مدنيِّينَ لحياتهم، أو تسبب لهم إصابات دائمة وفقدان للأطراف.

وبلغ عدد الذين قضوا بانفجار الألغام المزروعة على الطرقات والأراضي الزراعية والمنازل المدمّرة منذ عام ألفين وتسعة عشر إلى تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، ستمئة وأربعة عشر شخصاً، ما بين مدنيٍّ وعسكريٍّ، بينهم ثمانون امرأة ومئتان وتسعةَ عشرَ طفلاً، بحسب إحصائيات المرصد السوري لحقوق الإنسان.

 

 

 

المصدر: اليوم

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد