المرصد السوري لحقوق الإنسان: قافلة مساعدات أممية جديدة تتجهز للدخول إلى إدلب

تتجهز قافلة مساعدات أممية لدخول مناطق إدلب عبر معبر الترنبة الفاصل بين مناطق سيطرة قوات النظام ومناطق سيطرة هيئة تحرير الشام والفصائل بالقرب من مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي، بحسب ما أفاد به المرصد السوري لحقوق الإنسان.

دخلت أول قافلة مقدمة من برنامج الأغذية العالمي في الرابع من آب/ أغسطس الماضي، وذلك بعد تمديد قرار إدخال المساعدات عبر الحدود

وفي الـ30 والـ31 من آب 2021 الماضي، دخلت أول قافلة من المساعدات الإنسانية المقدمة من برنامج الغذاء العالمي عبر معبر ميزناز في ريف إدلب الشرقي الواقع تحت سيطرة قوات النظام إلى مناطق سيطرة المعارضة شمال غرب سوريا مؤلفة من 15 شاحنة تنقل 12 ألف حصة غذائية.

ودخلت القافلة الثانية من المساعدات الإنسانية المماثلة إلى مناطق سيطرة المعارضة أيضاً في التاسع من كانون الأول العام الفائت مؤلفة من 14 شاحنة عبر معبر الترنبة قرب مدينة سراقب شرق إدلب.

بتاريخ 17 أيلول الفائت، دخلت قافلة مساعدات أممية مؤلفة من 16 شاحنة عبر معبر الترنبة – سراقب الفاصل بين مناطق سيطرة قوات النظام السوري والميلشييات المساندة له، ومناطق سيطرة “هيئة تحرير الشام” والفصائل بريف إدلب الشرقي.

 

 

 

المصدر:  ليفانت نيوز