المرصد السوري لحقوق الإنسان: قسد تعتقل نحو 60 شخصاً في الرقة بتهمة التخابر مع تركيا

اعتقلت قوات سوريا الديمقراطية عشرات الأشخاص من العسكريين والمدنيين في منطقة عين عيسى “عاصمة الإدارة الذاتية” بريف الرقة الشمالي، وذلك على خلفية الاستهداف الجوي المسير الذي نفذته تركيا على المنطقة وقتل خلاله 5 عسكريين.

وحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، اعتقلت قسد 35 من عناصرها و21 من المدنيين، و2 من عناصر قوات النظام المتواجدين في اللواء 93 ضمن عين عيسى، بغية التحقيق معهم بشأن الاستهداف الجوي التركي، لمعرفة المتخابرين مع الاستخبارات التركية والذين يرسلون إحداثيات مواقع العسكريين وتحركاتهم إلى الجانب التركي بغية استهدافهم.

 

من ضمن القتلى الذي قضوا بالاستهداف الجوي التركي، 2 من القيادات العسكرية البارزة، وأحدهما مطلوب للحكومة التركية.

يذكر أن 5 عسكريين، هم: 3 من الشرطة العسكرية و2 من الكوادر، قتلوا نتيجة استهداف طائرة مسيرة تركية لآليات، عند حاجز قرب اللواء 93، الذي يتواجد ضمنه عناصر من قوات النظام و”قسد” في ناحية عين عيسى بريف الرقة الشمالي.

وسبق أن شهدت مدينة الرقة الخاضعة لنفوذ الإدارة الذاتية حالياً شهدت في 11 أيلول/سبتمبر الجاري، محاكمة 15 شخص، متهمين “بالعمالة لصالح المخابرات التركية”، حيث تمت المحاكمة بشكل سري وبحضور كبير لعوائل الشهداء المدنيين والقتلى العسكريين، ممن سقطوا بالاستهدافات التركية الأخيرة براً وجواً.

واعترف المتهمون بإعطاء إحداثيات للمخابرات التركية لاستهداف شخصيات عسكرية وقيادية ضمن “الإدارة الذاتية” و”قسد”، كما شرحوا تفاصيل كاملة حول عمالتهم للمخابرات التركية.

 

 

 

المصدر: ليفانت نيوز