المرصد السوري لحقوق الإنسان: “قصف إسرائيلي” لمطار حلب ومستودعات إيرانية بمحيطه والدفاعات الجوية السورية تتصدى لهجوم آخر على دمشق

 

أفادت وسائل إعلام رسمية سورية بأن الدفاعات الجوية تصدت لهجوم إسرائيلي في سماء دمشق وريفها مساء يوم الأربعاء.

واستهدفت ضربات إسرائيلية عدة الأربعاء مطار حلب في شمال سوريا، وفق ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية سانا، متحدثة عن أضرار مادية.

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري قوله “حوالي الساعة 20,00 من مساء اليوم استهدفت إسرائيل مطار حلب الدولي بضربة صاروخية أدت إلى وقوع أضرار مادية بالمطار”.

من جهته، ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان أن “اربعة صواريخ اسرائيلية” استهدفت مدرجا في المطار ومستودعات في محيطه تضم صواريخ ايرانية.

وأضاف المرصد أن هذه الضربات تسببت باندلاع حرائق وانفجارات ولم تسفر عن سقوط ضحايا.

وبعد أكثر من ساعة من الضربات في حلب، اوردت سانا ان “الدفاعات الجوية تصدت لصواريخ معادية في أجواء دمشق وريفها واسقطت عدداً منها”. وذكر التلفزيون الرسمي السوري أن الصواريخ اسرائيلية.

وفي 25 آب/اغسطس، اسفرت سلسلة ضربات اسرائيلية هي “بين الاكثر عنفا” على مواقع لميليشيات ايرانية، عن سقوط ضحايا في محيط مدينتي حماة وطرطوس (وسط وغرب) بحسب المرصد.

من جهتها، تحدثت سانا عن إصابة مدنيين اثنين في هذا القصف.

ومنذ بداية الحرب في سوريا في 2011، شنّت إسرائيل مئات الغارات الجوّية في جارتها الشمالية طالت مواقع للجيش السوري وأهدافاً إيرانيّة وأخرى لحزب الله اللبناني.

ونادراً ما تؤكّد إسرائيل تنفيذ ضربات في سوريا، لكنّها تكرّر أنّها ستواصل تصدّيها لما تصفها بمحاولات إيران لترسيخ وجودها العسكري في سوريا.

 

المصدر: euronews