المرصد السوري لحقوق الإنسان : قوات التحالف تنفذ عملية أمنية برفقة قسد شرقي دير الزور

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن قوات سوريا الديمقراطية “قسد” اقتحمت بالتعاون مع قوات تابعة للتحالف الدولي، بلدة الزر الواقعة بريف دير الزور الشرقي، بعد منتصف الليل، حيث كان يُعقد اجتماعاً لخلية تابعة لعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” في إحدى منازل البلدة.

ودارت اشتباكات على إثرها بين عناصر الخلية والقوات المداهمة، ليتمكن عناصر الخلية من الهرب عقبها، وسط ملاحقتهم من قبل القوات العسكرية ولا معلومات عن مصيرهم حتى الأن.

وتمكنت قوات قسد من اعتقال 5 أشخاص على خلفية الحادثة من محيط المنطقة، دون توجيه تهم إليهم إلى الآن.
وفي السياق، قال مسؤولان أمريكيان لوكالة رويترز، أمس الثلاثاء، إن زعيم تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في سوريا قتل في غارة جوية أمريكية.

ورفض المسؤولان، الذين تحدثوا شريطة عدم الكشف عن هويتهم، الإدلاء بمزيد من تفاصيل، وتعد عملية القتل بمثابة ضربة أخرى لجهود الجماعة الإسلامية المتشددة لإعادة تنظيم نفسها كقوة حرب عصابات بعد خسارة مساحات شاسعة من الأراضي.

وأعلن البنتاغون عن مقتل زعيم داعش في سوريا ماهر العقال بغارة جوية بطائرة بدون طيار، والذي كان مسؤولا عن تطوير شبكات داعش خارج العراق وسوريا.

وأكد البنتاغون على أن إبعاد قادة داعش سيعطل قدرة التنظيم على تنفيذ هجمات عالمية.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان في تصريح لقناة العربية الإخبارية، أن ماهر العقال قتل مع مرافقه في الغارة الجوية الأمريكية، والتي تعد ضربة نوعية وقوية لتنظيم داعش.

وفي فبراير الماضي، فجر زعيم تنظيم الدولة الإسلامية نفسه خلال غارة عسكرية أمريكية في سوريا.

وقد أعلن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، في بيان نشره البيت الأبيض مطلع فبراير الماضي، عن مقتل زعيم داعش عبد الله قرداش، الملقب أبو ابراهيم الهاشمي القرشي، في الضربة التي نفذتها القوات الأمريكية فجر اليوم، في منطقة إدلب شمال غرب سوريا.

وقال بايدن: إن العملية الأمريكية في سوريا أزاحت زعيم تنظيم داعش الإرهابي من ساحة المعركة، مضيفا أنه لا توجد خسائر في صفوف القوات الأمريكية التي نفذت الإنزال في منطقة أطما، بإدلب.

وشدد بايدن على أنه بفضل مهارة وشجاعة قواتنا المسلحة تمت تصفية زعيم داعش وعاد كل الأمريكيين بأمان من العملية.

 

 

 

المصدر:  الوكالة نيوز