المرصد السوري لحقوق الإنسان : مدير المرصد السوري يؤكد أن المخطط التركي الأساسي هو طمس الحقوق والهوية الكردية

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده لن تطرد اللاجئين السوريين، وبإمكانهم العودة إلى مناطقهم متى أرادوا، مدعياً أن أبواب تركيا مفتوحة أمامهم.

جاء ذلك في كلمة له، اليوم الاثنين، خلال مشاركته بذكرى تأسيس “جمعية موصياد”، التي تساهم في بناء المستوطنات التركية على الأراضي السورية حيث زعم قائلاً: “بإمكان اللاجئين السوريين العودة إلى بلادهم متى أرادوا، أما نحن فلن نطردهم من بلادنا أبدًا”.

بدوره، كذب مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن، كل ادعاءات الرئيس التركي، فاضحاً مخططاته في الشمال السوري، والتي تهدف بالدرجة الأولى إلى طمس الهوية الكردية وحقوقها وتغيير ديمغرافية مناطقهم عبر هندسته الاجتماعية الجديدة.

وأكد عبد الرحمن في لقاء متلفز على إحدى الفضائيات الكردية، اليوم الاثنين، أنهم كمرصد حقوقي أحاطوا الأمم المتحدة كثيراً عن الاحتلال التركي وانتهاكاتها في شمال شرقي سوريا، إضافة إلى انتهاكات الفصائل المسلحة التابعة للائتلاف السوري الموالي لها، ومخططاتهم في التغيير الديمغرافي التي تجري في المناطق الخاضعة لسيطرتهم.

وأشار الناشط الحقوقي السوري، أن تركيا لن تستطيع الحصول على دعم مالي من المجتمع الدولي لتسيير مخططاته في تغيير ديمغرافية الجغرافية السورية، “في إشارة إلى مشروعه الأخير” لافتاً إلى أن العاملين ضمن المؤسسات التابعة للام المتحدة تستطيع كما أن هناك منظمات حقوقية تسعى في هذا المجال.

ولفت عبد الرحمن، أنهم في المرصد السوري يملكون العديد من الوثائق حول الانتهاكات التي ترتكبها تركيا ومواليها في عفرين من قتل واعتقال وخطف وسلب منازل وأملاك الكرد العفرينيين، وتوطين عشرات الآلاف من السوريين من غير مناطق في منازلهم وأملاكهم، مشدداً أن لا عودة آمنة لأهالي عفرين في ظل استمرار الاحتلال التركي وسيطرة مواليها هناك.

وأوضح، أن تركيا تريد إعادة ابناء مناطق سورية أخرى إلى منازل ومناطق لأهالي تم تهجيرهم بالقوة منها ، وذلك في انتهاك صارخ لجميع القوانين والمواثيق الدولية، الأموال القطرية تدفع لتركيا لأن سياساتها متقاربة ويبنون مستوطنات داخل الأراضي السورية وهذا تغيير ديمغرافي واضح كما أن أموال الإخوان المسلمين تضخ لاستكمال تلك المخططات

هذا وختم مدير المرصد السوري حديثه بالقول: بشكل قطعي لدينا ممثل للمرصد السوري لحقوق الانسان في مؤتمر بروكسل نحن ارسلنا ايضا ممثل للأمم المتحدة ليصل صوت السوريين إليها ويكشف المخططات التركية داخل الاراضي السورية وسنعمل حتى اللانهاية.

 

المصدر: خبر 24

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد