المرصد السوري لحقوق الإنسان: معبر “غير شرعي” بين سوريا والعراق يستأنف العمل بعد ضربة اسرائيلية

 

عاود معبر “السكك” غير الشرعي بين سوريا والعراق، العمل مجدداً بعد توقف دام أكثر قرابة شهرين، بإشراف من فصيل عراقي. 
المعبر الواقع في قرية الهري بريف البوكمال شرق دير الزور، يشرف عليه فصيل “حزب الله” العراقي، وقد استؤنف العمل فيه بعد إغلاقه جراء ضربة جوية اسرائيلية في تشرين الثاني الماضي، وفقاً للمرصد السوري لحقوق الانسان.
وكانت اسرائيل، قد قصفت في الـ 9 تشرين الثاني الماضي، قافلة من 7 شاحنات غير معلومة الحمولة، وسط ترجيح بحملها للسلاح والنفط، بطريقها من العراق إلى سوريا.
وغالباً ما يتم توريد السلاح من العراق إلى سوريا، لتصل إلى لبنان، من قبل فصائل موالية لإيران.
جدير بالذكر أن اسرائيل أن تبنت عملية القصف بعد أيام، علماً أن الاستهداف أسفر عن مقتل 14 شخصاً من تلك الفصائل وفقاً للمرصد السوري.
يشار إلى أنه في الـ 11 تشرين الثاني الماضي، استأنف معبر البوكمال الحدودي مع العراق عمله بعد إغلاقه، على خلفية استهداف طيران إسرائيلي لقافلة تابعة لفصائل مسحلة موالية لإيران على الحدود السورية العراقية، بريف دير الزور الشرقي.

 

 

المصدر:  رووداو