المرصد السوري لحقوق الإنسان: مقتل أحد عناصر الأسايش متأثراً بجراح أصيب بها في هجوم لخلايا داعش بالرقة

 

قُتِل عنصر من قوات الأمن الداخلي الكردية “الأسايش” متأثراً بجراحه التي أصيب بها أمس الثلاثاء في هجوم نفذته خلايا تنظيم داعش على طريق أبيض بين مدينتي الرقة والحسكة.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض (ومقره بريطانيا) اليوم أن ذلك يأتي مع قيام قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي بملاحقة خلايا داعش في هذه المناطق، خاصة بعد الهجوم الأكثر دموية لتنظيم داعش في الرقة.

وقبل ساعات قليلة، استهدف مسلحان مجهولان يركبان دراجة نارية، يعتقد أنهما ينتميان لتنظيم داعش الإرهابي، آلية عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية (قسد) بالرشاشات بالقرب من مفرق الطبقة غربي الرقة. ومع ذلك، لم ترد أنباء عن وقوع ضحايا حتى الآن.

جدير بالذكر أن مناطق سيطرة قسد تعتبر بيئة مناسبة يستخدمها مسلحو تنظيم داعش، لشن هجمات عليها والمدنيين المقيمين في تلك المناطق.

     

    المصدر:  دار الهلال