المرصد السوري لحقوق الإنسان: مقتل جنديين في قصف إسرائيلي على مطار عسكري في وسط سوريا

قتل عسكريان سوريان وأصيب ثلاثة آخرون بجروح جراء قصف إسرائيلي استهدف مساء الأحد مطار الشعيرات العسكري في وسط البلاد، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي السوري.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” عن مصدر عسكري “نفذ العدو الإسرائيلي عدواناً جوياً.. مستهدفاً مطار الشعيرات العسكري في ريف حمص”، ما أدى إلى “استشهاد عسكريين اثنين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح ووقوع خسائر مادية”.

وذكرت الوكالة أن “وسائط دفاعنا الجوي تصدّت لصواريخ العدوان وأسقطت بعضها” في ريف حمص الجنوبي الشرقي.

وبثّ التلفزيون السوري مشاهد تظهر تصدي الدفاعات الجوية “لصواريخ العداون الإسرائيلي”.

وأفاد مصدر عسكري، ليس مخولا له الإدلاء بتصريحات علنية، بأن الضربات استهدفت قاعدة الشعيرات الجوية، وهي مجمع عسكري جنوب شرقي مدينة حمص.

وأضاف أن الجيش الروسي أجرى عملية توسعة كبيرة في المدرج والمنشآت الواقعة تحت الأرض في السنوات الثلاث الماضية.

وسبق لإسرائيل أن استهدفت في 8 تشرين الثاني/نوفمبر 2021 مطار الشعيرات ومحيطه، ما أدى وفق الاعلام الرسمي حينها إلى إصابة جنديين بجروح.

وتنفّذ إسرائيل بين الحين والآخر قصفاً على مواقع عدة في سوريا، طال آخرها في 27 تشرين الأول/أكتوبر نقاطاً في محيط دمشق، وتسبّب وفق المرصد بمقتل أربعة مقاتلين موالين لإيران.

خلال الأعوام الماضية، شنّت إسرائيل مئات الضربات الجويّة في سوريا طالت مواقع للجيش السوري وأهدافاً إيرانيّة وأخرى لحزب الله.

ونادراً ما تؤكّد إسرائيل تنفيذ الضربات، لكنّها تكرّر أنّها ستواصل تصدّيها لما تصفها بمحاولات إيران ترسيخ وجودها العسكري في سوريا.

وتشهد سوريا نزاعاً دامياً منذ 2011 تسبّب بمقتل حوالى نصف مليون شخص وألحق دماراً هائلاً بالبنى التحتيّة وأدّى إلى تهجير ملايين السكّان داخل البلاد وخارجها.

 

 

 

المصدر:  euronews