المرصد السوري لحقوق الإنسان: مقتل عنصرين ومواطن باستهداف حاجز تابع للنظام بريف درعا

 

قتل عنصران من عناصر حاجز يتبع لقوات النظام السوري، كما لقي مواطن حتفه جراء استهداف الحاجز من قبل مسلحين مجهولين في بلدة سلمين بريف درعا الشمالي.

ووفقاً لما أفاد به المرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد استهدف مسلحون مجهولون فجر اليوم حاجز تابع لـ”أمن الدولة” في بلدة سلمين بريف درعا الشمالي، مما ادى لمقتل عنصرين وأصيب آخرون جرى نقلهم إلى مشفى الصنمين الوطني لتلقي العلاج.

كما لقي مواطن يعمل مدّرساً كان متواجد بالقرب من الحاجز خلال الاستهداف للحاجز، وقالت مواقع محلية، بأن الاستهداف المسلح أدى لمقتل الشاب (محمد جودة الرفاعي)، الذي كان يقف بالقرب من مكان الاشتباك، وينتظر (السرفيس) للذهاب إلى عمله في أحد المدارس.

يأتي ذلك، في ظل استمرار الفوضى والفلتان الأمني المستشري في محافظة درعا. ويوم أمس قتل مواطن جراء إطلاق النار عليه بشكل مباشر من قبل مسلحين مجهولين في مدينة الحراك بريف درعا الشرقي قبل أن يلوذ المسلحون بالفرار لجهة مجهولة، ويشار بأنه يملك “فرن خبز”، ولا ينتمي لأي جهة عسكرية.

 

المصدر: ليفانت نيوز