المرصد السوري لحقوق الإنسان: مقتل وإصابة 5 عناصر من “الدفاع الوطني” بانفجار لغم بريف حماة

قُتل ثلاثة عناصر وأُصيب اثنين آخرين من عناصر ما يسمى “الدفاع الوطني” التابعة لقوات النظام، اليوم الخميس، بانفجار لغم أرضي انفجر بسيارة تقلهم بريف حماة الشمالي الغربي.

ووفقاً لما أفاد به المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن معظم العناصر المستهدفين بالانفجار هم من أبناء مدينة سلحب بريف حماة.

وأشار المرصد إلى أن استهداف السيارة التي كانت تقل عناصر “الدفاع المدني”، وقع في الأراضي الزراعية التابعة لبلدة الحويز بريف حماة الشمالي الغربي.

وفي وقت سابق من الشهر الحالي، أُصيب قيادي ومرافقه بـ “الفرقة 25” المدعومة من قِبل روسيا والتي يترأسها سهيل الحسن المعروف بـ (النمر) جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم “داعش” بسيارة عسكرية على طريق أثريا بين محافظتي حلب وحماة.

إلى ذلك، تستمر الاستهدافات المتبادلة بالقذائف الصاروخية والرشاشات الثقيلة، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، وفصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” من طرف آخر على محوري كبانة بجبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي، والعمقية بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي.

 

المصدر: ليفانت نيوز