المرصد السوري لحقوق الإنسان: مقتل وجرح أكثر من 10 أشخاص بقصف تركي على ريف الحسكة

لقي مدني وعنصر من قوات النظام السوري حتفهما وأصيب العشرات، بقصف تركي مكثف منذ صباح اليوم الأحد على ريف الحسكة الشمالي الغربي.

واستهدفت القوات التركية والفصائل التابعة لها بالمدفعية الثقيلة والصواريخ بشكل عنيف ومكثف، منذ ساعات الصباح الأولى، قرى وبلدات واقعة على طول خطوط التماس الممتدة من أبو راسين (زركان)، وصولاً إلى ريف تل تمر شمال غربي الحسكة.

تركز القصف التركي على مركز ناحية زركان وقرى أسدية ومجبيرة، تل أمير، مشيرفة وقرية تل شنان الآشورية وقرية الدردارة، ومحيط القاعدة الروسية شمال تل تمر، وقرى سكر الأحيمر، تل جمعة، تل الطويل، الغيبش، الطويلة، الدشيشة وقصر توما يلدا.

ووفقاً للمرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد تسبب القصف بمقتل مدني في مجبيرة وسقوط أكثر من 8 جرحى آخرين بمناطق متفرقة بينهم سيدة وطفلين اثنين، كما تسبب بمقتل عنصر من قوات النظام في زركان وإصابة آخرين بجراح.

وشهدت المنطقة حركة نزوح واسعة للأهالي من المنطقة نحو العمق بحثا عن الأمان من القذائف التي تطال منازلهم بشكل مباشر.

من جانب آخر، دوت انفجارات ضمن مناطق نفوذ الفصائل الموالية لتركيا في قرية المحمودية بريف بلدة تل تمر شمال غربي الحسكة، تزامنا مع تحليق طائرة حربية يرجح أنها روسية في أجواء المنطقة.

وذكرت مصادر محلية بأن طائرة حربية روسية استهدفت مواقع للفصائل الموالية لتركيا، وشوهدت وميض القصف في المحمودية وخربة جمو والداؤودية وريف العالية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.

 

 

المصدر:  ليفانت نيوز