المرصد السوري لحقوق الإنسان: مقتل 7 من قوات سوريا الديمقراطية بهجومين لـ”داعش”

على الرغم من إعلان التحالف الدولي القضاء على التنظيم في 2019 لا تزال خلاياه تنفذ هجمات بين الحين والآخر

قتل سبعة عناصر في الأقل من قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، الأحد الـ11 من سبتمبر (أيلول)، في هجومين نفذتهما خلايا تابعة لتنظيم “داعش” بشرق سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد رامي عبدالرحمن إن “ستة مقاتلين من قوات سوريا الديمقراطية قتلوا في هجوم نفذته خلايا التنظيم” على طريق يربط محافظة دير الزور (شرق) بالحسكة (شمال شرقي).

كما قتل عنصر سابع بإطلاق رصاص عليه من قبل مسلحين تابعين للتنظيم في ريف دير الزور الغربي، وفق المرصد.

ووقع الهجومان في مناطق تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية التي يشكل المقاتلون الأكراد عمودها الفقري وتدعمها واشنطن.

وعلى الرغم من إعلان “قسد” والتحالف الدولي بقيادة واشنطن القضاء على “داعش” في مارس (آذار) 2019، لا تزال خلاياه تنفذ هجمات بين الحين والآخر تستهدف نقاطاً للقوات الكردية وحلفائها وأخرى لقوات النظام السوري.

وتشهد سوريا نزاعاً دامياً متشعب الأطراف تسبب منذ اندلاعه في عام 2011 بمقتل نحو نصف مليون شخص وبدمار هائل في البنى التحتية ونزوح وتشريد أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها.

 

المصدر: اندبيندنت عربية