المرصد السوري لحقوق الإنسان: مليشيات إيرانية تعتقل عدداً من عناصرها لرفضهم القتال في البادية السورية

 

اعتقلت مليشيات إيرانية تتمركز في البادية السورية، 12 عنصراً سورياً من الميليشيات الموالية لهم بعد رفضهم المشاركة في حملة تمشيط منطقة البوكمال.

وبحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن الحملة تهدف لتمشيط بادية البوكمال وصولاً إلى باديتي الصالحية والسويعية بريف دير الزور، وسط معلومات عن اعتقال آخرين، وعرف من المعتقلين عدد من أبناء قرية الهري وحسرات والجلاء.

وأوضح المرصد، بأن قوات النظام مدعومة بمسلحين من لواء “القدس” ومليشيات أخرى تواصل حملات التمشيط، بحثاً عن بقايا تنظيم “داعش” في مناطق ببادية الرقة وبادية محافظة دير الزور.

وتدعم حملة التمشيط طائرات حربية روسية، والتي تستهدف عناصر “داعش” الموجودين في مناطق متفرقة من البادية.

وخلال الأيام الماضية وثق المرصد مقتل عنصرين من قوات النظام وإصابة ثلاثة آخرين، جراء هجوم نفذته خلايا “داعش” على موقع عسكري تابع للنظام. إضافة لمقتل 15 عنصراً من قوات النظام بعد استهداف حافلة عسكرية من قبل التنظيم.

ومنذ مطلع العام بلغت حصيلة القتلى في العمليات العسكرية ضمن البادية السورية 243 قتيلاً، من بينهم 112 من خلايا تنظيم “داعش” قتلوا بضربات جوية روسية استهدفت بادية حمص والسويداء وحماة والرقة ودير الزور وحلب.

كما قتل 130 شخصاً من قوات النظام والمليشيات الموالية له في هجمات لعناصر التنظيم ضمن مناطق متفرقة من البادية.

 

المصدر:ليفانت نيوز