المرصد السوري لحقوق الإنسان : نحو 90 معتقلاً لدى الإدارة الذاتية بتهمة التجسس واتهامات بتعذيبهم

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، باعتقال نحو 90 شخصاً من قبل “استخبارات الإدارة الذاتية” وريف حلب الشمالي، بتهمة العمالة والتجسس لصالح تركيا، فيما توجد اتهامات بتعذيبهم من أجل الاعتراف. 
ونقلاً عن مصادر المرصد السوري، السبت (10 أيلول 2022)، فإن من بين المعتقلين التسعين “إداريين في المجالس المدنية، تم توقيفهم بتهمة التعامل مع القوات التركية والجيش الوطني، وإعطاء إحداثيات عن المواقع”.
يأتي ذلك على خلفية الهجمات التركية في تموز وآب الماضيين على مناطق الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا (روجافا).
ذوو المعتقلين اتهموا “استخبارات الإدارة الذاتية” بـ”انتزاع” اعترافات أبنائهم تحت التعذيب من شتى الأنواع نظراً لاستهداف القيادات والعناصر الفاعلة ضمن قسد.
في الـ5 أيلول 2022، جرى اعتقال 36 شخصاً بتهمة التجسس والتعامل مع تركيا وإعطاء إحداثيات للمواقع ضمن مناطق قوات سوريا الديمقراطية وريف حلب خلال الشهرين الماضيين.
ذات المصادر أشارت إلى اعتقالهم في فترات مختلفة وسجنهم في سجون الأمن العام بريف حلب وسجون قسد في الرقة والحسكة ودير الزور.
يوم (4 أيلول)، توفي شاب من مهجري عفرين بعد ساعات من نقله من سجن الأمن الداخلي (آسايش) في الشيخ مقصود إلى مستشفى في مدينة حلب، حيث كان معتقلاً منذ أكثر من أسبوعين بتهمة التخابر مع تركيا
المصادر الأهلية ذكرت للمرصد السوري أن “آثار التعذيب كانت واضحة على أماكن عدة في جسده”.
أواخر شهر تموز الماضي أطلقت قوات سوريا الديمقراطية “حملة القسم” والتي تهدف لـ”تفكيك شبكات الجواسيس والعملاء” التي تعمل لصالح أنقرة.

 

 

 

 

المصدر: رووداو