المرصد السوري لحقوق الإنسان ينفي ما يتم تداوله عبر وسائل إعلام النظام والروس حول مغادرة رتل أمريكي ضخم للأراضي السورية باتجاه العراق

 

نفت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان الأخبار المتداولة على وسائل الإعلام التابعة للنظام والروس حول خروج 270 آلية تابعة للجيش الأمريكي من الأراضي السورية إلى شمال العراق يوم أمس، حيث جاء في الخبر إن “رتلا مؤلفا من 150 شاحنة براد و 120 ناقلة مسطحة مغطاة تحمل دبابات للاحتلال الأمريكي وفق وصفهم، خرج من قاعدته العسكرية في مطار خراب الجير ترافقه مدرعات حماية لقوات الاحتلال وسيارات دفع رباعي مزودة برشاشات تابعة لـ”قسد” واتجهوا إلى شمال العراق عبر معبر الوليد اللاشرعي”، و على العكس من ذلك، رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، يوم أمس، دخول قافلة تابعة لـ”التحالف الدولي” تتألف عما يزيد عن 26 شاحنة محملة بمواد لوجستية وعسكرية، حيث دخلت القافلة من معبر الوليد الحدودي، وتوجهت إلى مناطق “قسد” نحو قواعد “التحالف الدولي” في بلدة رميلان وريف الرقة، وتعد هذه القافلة الثانية خلال الشهر الحالي.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أشار في الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني الحالي إلى دخول رتل عسكري للتحالف الدولي من الأراضي الأردنية إلى قاعدة التنف الواقعة ضمن منطقة الـ 55 عند مثلث الحدود السورية -العراقية- الأردنية، حيث ضم الرتل نحو 20 آلية محملة بالمواد اللوجستية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد