المرصد السوري لحقوق الإنسان: 91 ضحية لحادث غرق قارب المهاجرين قبالة سوريا

أعلن التلفزيون الرسمي السوري، اليوم السبت، أن عدد قتلى القارب الغارق الذي كان يحمل مهاجرين قرب مدينة طرطوس الساحلية في شمال غرب البلاد والذي يُشتبه بأنه أبحر من شمال لبنان متجها نحو أوروبا ارتفع إلى 86 قتيلا، في ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان ارتفاع عدد ضحايا القارب المنكوب إلى 91 غريقا و50 مفقودا.
وتستمر عمليات البحث عن ناجين محتملين، علماً أن احتمالات النجاة تتراجع مع الوقت.
وتكرر خلال العام الحالي غرق زوارق في عرض البحر بعد انطلاقها من شمال لبنان، ما أودى بعشرات الأشخاص. وأثار غرق مركب يقل العشرات في أبريل (نيسان) استياء واسعاً في لبنان. وتم العثور في مرحلة أولى على ستة قتلى بينما لا تزال جثث آخرين في عمق البحر ولم تنجح محاولات انتشالها.
ولم تثمر التدابير التي اتخذتها القوى الأمنية في الحد من الظاهرة التي باتت «هجرة غير شرعية منظمة»، وفق السلطات اللبنانية. وتُعلن الأجهزة الأمنية والعسكرية اللبنانية تراراً إحباط محاولات هجرة غير شرعية خصوصاً من منطقتي طرابلس وعكار شمالاً، الأكثر فقراً في لبنان، وكذلك توقيف ضالعين في عمليات التهريب.

المصدر:  الشرق الأوسط