المرصد السوري لحقوق الانسان:تركيا تنقل نحو 9 آلاف من المرتزقة إلى ليبيا

20

أعلن مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن وصول نحو 9000 مقاتل من مرتزقة أردوغان إلى ليبيا بينهم عناصر من تنظيم داعش.

وأكد عبد الرحمن في تصريح  بنسخة منه وصول دفعات جديدة من مرتزقة أردوغان إلى الأراضي الليبية عبر الجسر الجوي التركي بعد تلقيهم تدريبات في معسكرات بتركيا، بينهم مقاتلين كانوا سابقاً في صفوف تنظيم “الدولة الإسلامية” قبل أن ينتسبوا إلى فصائل “الجيش الوطني”.

وأضاف عبد الرحمن أن عدد المرتزقة الذين وصلوا إلى الأراضي الليبية حتى الآن، بلغ نحو 8950 “مرتزق” بينهم مجموعة غير سورية، في حين أن عدد المجندين الذي وصلوا المعسكرات التركية لتلقي التدريب بلغ نحو 3300 مجند.

ولفت عبد الرحمن إلى مقتل 11 مرتزق سوري في ليبيا بينهم طفل دون سن الـ 18 خلال المعارك في محاور عدة في ليبيا، لتبلغ بذلك حصيلة القتلى في صفوف الفصائل الموالية لتركيا جراء العمليات العسكرية في ليبيا، 298 مقاتل بينهم 17 طفل دون سن الـ 18 .

وأشار عبد الرحمن إلى أن القتلى من فصائل “لواء المعتصم وفرقة السلطان مراد ولواء صقور الشمال والحمزات وسليمان شاه”، مبينا أنهم قتلوا خلال الاشتباكات على محاور حي صلاح الدين جنوب طرابلس، ومحور الرملة قرب مطار طرابلس ومحور مشروع الهضبة، بالإضافة لمعارك مصراتة ومناطق أخرى في ليبيا.

وتابع عبد الرحمن أن من ضمن المجموع العام للمرتزقة يوجد نحو 150 طفل تتراوح أعمارهم بين الـ 16 – والـ 18 غالبيتهم من فرقة “السلطان مراد”، جرى تجنيدهم للقتال في ليبيا عبر عملية إغراء مادي.

ونفى عبد الرحمن ما تردد حول نقل روسيا لمقاتلين من أبناء دير الزور للقتال في ليبيا، مشيرا إلى أن أحد الصور المنتشرة على أنها لمقاتلين من دير الزور نقلتهم روسيا إلى ليبيا، تعود لمقاتل في صفوف “قسد” كان قد قضى بمعارك ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” بمدينة الرقة خلال وقت سابق

المصدر:بوابة الشروق