المرصد السوري لحقوق الانسان:على وقع فشل المفاوضات بإدلب الاشتباكات تستمر وتحصد أرواح العشرات من المقاتلين

18

على وقع الأنباء التي تشير إلى فشل المفاوضات “الروسية_التركية” بشأن محافظة إدلب السورية، التي تخضع لسيطرة موالي تركيا، وتشهد عملية عسكرية ضخمة من النظام السوري، قال “المرصد السوري لحقوق الإنسان” أن اشتباكات عنيفة دارت بين الفصائل الموالية لتركيا من جهة وقوات النظام من جهة أخرى، على محور بلدتي التح وجرجناز بريف إدلب الجنوبي والشرقي.

وأضاف المرصد أن مسلحي الفصائل تمكنوا من قتل ما لا يقل عن 27 مقاتل من قوات النظام وجرح العشرات منهم، كما وثّق مقتل 9 من مسلحي الفصائل على تلك المحاور خلال الاشتباكات العنيفة.

ولفت المرصد أن هجوما شنته الفصائل على مواقع قوات النظام في بلدة جرجناز والتح وقرية البرسة بريف إدلب، بالتزامن مع تمهيد الفصائل على تلك المحاور بصواريخ شديدة الانفجار، حيث تمكنت الفصائل من إعطاب مدرعة لقوات النظام على محور التح جنوب إدلب.

والجدير ذكره تستمر الاشتباكات المسلحة في محافظة إدلب، بحصد أرواح عشرات المقاتلين بشكل يومي بين الأطراف المتحاربة في المنطقة، بالتزامن مع استمرار الطيران الروسي باستهداف المدن والبلدات الخاضعة لسيطرة المتطرفين الموالين لتركيا.

المصدر:خبر24