المرصد السوري لحقوق الانسان:قتيل وجرحى جراء خروقات جديدة للهدنة في إدلب ومحيطها

17

قضى مدني، وأصيب آخرون، جراء قصف للقوات الحكومية على مدينة معرة النعمان، وذلك في ثاني أيام تطبيق الهدنة الروسية التركية في إدلب.

وسجلت خروقات جديدة في اليوم الثاني على التوالي منذ سريان اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب من جانب القوات الحكومية والفصائل الجهادية.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن اشتباكات دارت بين القوات الحكومية ومسلحين من هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً) في منطقة (جرجناز) في ريف إدلب الشرقي.

وأشار المرصد السوري إلى أن الاشتباكات وقعت إثر محاولة تسلل من جانب مسلحي هيئة تحرير الشام إلى مواقع للقوات الحكومية في تلك المنطقة.

كما دارت اشتباكات مماثلة بين القوات الحكومية وفصائل جهادية في منطقة (تلة النوارة) في جبل التركمان في ريف اللاذقية الشمالي المتاخم لمحافظة إدلب.

هذا، ولم يذكر المرصد معلومات عن الخسائر البشرية التي نتجت عن الاشتباكات.

وكان المرصد السوري قد سجل عشرات الخروقات من قبل القوات الحكومية في اليوم الأول للهدنة الروسية التركية في إدلب، والتي دخلت حيز التنفيذ أمس الأحد. 

وكان التصعيد العسكري المتواصل، منذ نهاية نيسان/ إبريل الماضي، قد أسفر عن سقوط المئات من المدنيين، كما تسبب بنزوح أكثر من 300 ألف مدني، بحسب الأمم المتحدة، قبل الاتفاق على وقف لإطلاق النار. 

المصدر:ارتا اف ام