المرصد السوري لحقوق الانسان:مقتل خمسة مدنيين في غارة روسية على شمال غرب سوريا

19

أسفرت غارة روسية استهدفت قرية في شمال غرب سوريا، عن مقتل خمسة مدنيين، أربعة منهم من عائلة واحدة، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

الشارقة 24 – أ ف ب: 

قتل خمسة مدنيين، أربعة منهم من عائلة واحدة، بغارة روسية استهدفت قرية في شمال غرب سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، السبت، في إطار تصعيد عسكري مستمر على المنطقة منذ أيام. 

وأفاد المرصد عن “شن طائرة روسية ضربة على قرية بالة الواقعة في ريف حلب الغربي، المجاور لإدلب بعد منتصف الليل، أسفرت عن مقتل خمسة مدنيين بينهم ثلاثة أطفال”. 

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن، إن “رجلاً مع زوجته وطفلتيهما كانوا في عداد القتلى”. 

وشوهدت جثث أفراد العائلة، صباحاً، في أحد مستشفيات ريف حلب الغربي، ملفوفة بأغطية شتوية، وموضوعة على الأرض، بانتظار قدوم أي من أقاربهم للتعرف عليهم ودفنهم، بعدما نقل مسعفو الخوذ البيضاء “الدفاع المدني في مناطق سيطرة الفصائل المقاتلة” جثثهم ليلاً. 

وفي القرية، أحدثت الضربة فجوة في الأرض، قرب منزل من طبقتين، تبعثرت محتوياته من أغطية ومفروشات ولعب أطفال، بينما تناثر زجاج النوافذ داخل غرفه. 

وبحسب المرصد، شنت طائرات روسية بعد منتصف الليل غارات على عدد من البلدات في ريف حلب الغربي، وإدلب المجاورة، تزامنت مع قصف لقوات النظام التي تخوض معارك عنيفة ضد فصائل على أكثر من محور. 

وتتعرض منطقة إدلب لتصعيد في القصف منذ الأربعاء، رغم إعلان روسيا الداعمة لدمشق، وتركيا الداعمة للفصائل، عن وقف لإطلاق النار لم يصمد

المصدر:الشارقة 24