المرصد السوري لحقوق الانسان:مليون نازح و2000 قتيل بشمال سوريا خلال 50 يوماً

17

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الخميس، إن أكثر من مليون و150 ألف مدني نزحوا من مناطقهم في حلب وإدلب وحماة خلال الفترة الأخيرة جراء تصعيد القصف بالإضافة للعمليات العسكرية العنيفة للنظام وحلفائه بدعم من القوات الروسية والطائرات التابعة لها ضد الهجمات التركية.

وأضاف المرصد، أن السكان الذين نزحوا من مدنهم وقراهم يفترشون العراء والخيام البدائية والأماكن التي لا تصلح للسكن في كل من الحدود السورية مع لواء إسكندرون، ومناطق سيطرة الجيش التركي والفصائل الموالية له في ريفي حلب الشمالي والشمالي الغربي.

وأوضح المرصد، أن النظام سيطر على أكثر من 276 مدينة وبلدة وقرية في محافظات إدلب وحماة وحلب منذ انطلاق العملية العسكرية البرية في الـ24 من شهر يناير (كانون الثاني) الماضي.

وأكد المرصد، أن النظام سيطر أيضاً على 118 منطقة بريفي حلب الجنوبي والغربي.

ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان خسائر بشرية فادحة في صفوف المدنيين والعسكريين جراء العمليات العسكرية من قصف جوي وبري هستيري ومعارك عنيفة، وذلك خلال الفترة الممتدة منذ الـ15 من شهر يناير (كانون الثاني) الماضي، وحتى اليوم الخميس، إذ قتل 342 مدني بينهم 105 طفل و54 سيدة.

في حين قتل في الفترة ذاتها 1129 مقاتلاً على الأقل جراء ضربات الروس والجيش السوري الجوية والبرية وخلال اشتباكات معها، بينهم 793 من الإرهابيين، بالإضافة إلى مقتل 1071 عنصراً من الجيش السوري والمسلحين الموالين له في استهدافات وقصف وتفجيرات واشتباكات مع المجموعات المتشددة والفصائل الموالية لأنقرة.

 

المصدر:جريدة الوطن الكويتية