المرصد السوري لحقوق الانسان: ارتفاع حصيلة قتلى الغارات على مجموعات موالية لإيران في سوريا

ارتفعت حصيلة القتلى جراء الغارات على مواقع عسكرية ومستودعات أسلحة تابعة للمجموعات الموالية لإيران في شرق سوريا إلى 57 قتيلاً، بينهم 14 عنصراً من قوات النظام، وفق ما أورد المرصد السوري لحقوق الانسان، الأربعاء.

وتعدّ حصيلة القتلى هذه، وفق ما قال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس، “الأكثر دموية التي توقعها غارات اسرائيلية في سوريا”.

ولم تعلن إسرائيل حتى الآن عن القيام بأي غارات في الداخل السوري.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الانسان عن “قصف إسرائيلي” مكثف استهدف بعد منتصف ليل الثلاثاء الأربعاء، المنطقة الممتدة من مدينة دير الزور إلى الحدود السورية-العراقية في بادية البوكمال.

وطال القصف وفق المرصد، مستودعات ومعسكراً في أطراف مدينة دير الزور، ومواقع ومستودعات أسلحة في بادية البوكمال، وأخرى في بادية الميادين، تابعة لكل من قوات النظام وحزب الله اللبناني والقوات الإيرانية والمجموعات الموالية لها.

وتسبّب القصف على المناطق الثلاث، وفق حصيلة جديدة للمرصد، بمقتل تسعة عناصر من قوات النظام، بالإضافة الى 24 آخرين من المقاتلين الموالين لإيران من غير السوريين. كذلك، أصيب  37 آخرون بجروح بعضهم في حالات خطرة، وفق المرصد.

وكانت حصيلة سابقة أشارت إلى بمقتل 31 على الأقل

 

 

المصدر: الحرة

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد