المرصد السوري لحقوق الانسان : تحت وطأة التعذيب .. مصرع شاب من درعا في معتقلات السلطة السورية

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بمصرع شاب من أبناء مدينة الحارة بريف درعا، تحت وطأة التعذيب في معتقلات نظام البعث الحاكم في سوريا، حيث تم تسليم جثته إلى ذويه.

وسبق أن أجرى الشاب وهو أحد عناصر الفصائل المعارضة بدرعا، تسوية مع فرع “أمن الدولة”، قبل أن تعتقله القوات الحكومية بعامين.

والخميس الفائت، توفي معتقل فلسطيني من سكان محافظة درعا، بسبب الإهمال الطبي في سجن السويداء المركزي، وذلك بعد اعتقال استمر نحو 25 عاماً، بتهم تتعلق بـ”أمن الدولة”.

ومع وفاة المزيد من الأشخاص، يرتفع عدد الذين قضوا في سجون حكومة دمشق إلى 16233 مدني وثقهم “المرصد السوري” بالأسماء، هم: 16044 رجلاً وشاباً و125 طفلاً دون سن الثامنة عشر و64 مواطنة منذ انطلاق الحراك في سوريا، من أصل 104 آلاف علم “المرصد السوري” أنهم فارقوا الحياة واستشهدوا في المعتقلات.

فيما أكدت المصادر كذلك أن ما يزيد عن 30 ألف معتقل منهم قتلوا في سجن صيدنايا سيئ الصيت، فيما كانت النسبة الثانية الغالبة هي في إدارة المخابرات الجوية.

 

 

 

المصدر: الاتحاد برس

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد