المرصد السوري لحقوق الانسان:1 محملة بذخيرة ومعدات.. 20 آلية عسكرية تركية تدخل الأراضي السورية

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بعد منتصف ليل الخميس – الجمعة دخول نحو 20 آلية تركية، محملة بالذخيرة ومعدات لوجستية إلى الأراضي السورية، وذلك عبر معبر كفرلوسين الحدودي مع لواء إسكندرون، حيث توجهت الآليات إلى النقطة التركية في بلدة بليون ضمن جبل الزاوية جنوبي إدلب.
ومع استمرار تدفق الأرتال التركية، فإن عدد الآليات التي دخلت الأراضي السورية منذ بدء وقف إطلاق النار الجديد بلغ 7610 آلية، بالإضافة لآلاف الجنود.
وبذلك، يرتفع عدد الشاحنات والآليات العسكرية التي وصلت منطقة خفض التصعيد خلال الفترة الممتدة من الثاني من شهر فبراير 2021 وحتى الآن، إلى أكثر من 10945 شاحنة وآلية عسكرية تركية دخلت الأراضي السورية، تحمل دبابات وناقلات جند ومدرعات وكبائن حراسة متنقلة مضادة للرصاص ورادارات عسكرية.
كما رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، انتشار مجهول الأسباب للقوات التركية على طريق حلب – اللاذقية الدولي، تزامنا مع استنفار للقوات التركية تشهده منطقة سلة الزهور بريف جسر الشغور.
وكان المرصد المرصد السوري قد رصد في 3 ديسمبر الجاري انتشارًا للقوات التركية على طريق اللاذقية – حلب الدولي M4 بغية تمشيطه، بالتزامن مع دخول تعزيزات عسكرية تركية من معبر كفرلوسين نحو النقاط التركية المنتشرة ضمن منطقة خفض التصعيد.
وبدأت القوات التركية في الانسحاب من ثلاث نقاط عسكرية جديدة محاصرة لها ضمن مناطق سيطرة قوات الجيش السوري.
ووفقًا للمرصد السوري لحقوق الإنسان، شرعت قوات تركيا في الانسحاب من قاعدة الصرمان بريف إدلب الشرقي وقاعدة خان طومان بريف حلب الجنوبي وقاعدة الراشدين بريف حلب الغربي، والتي ستعيد انتشارها في مناطق جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.
ورصد المرصد أمس الأول خروج شاحنات محملة بالعتاد العسكري واللوجستي، انطلقت من النقطة التركية في الراشدين الواقعة عند أطراف مدينة حلب، باتجاه منطقة الأتارب في الريف الغربي للمدينة، بعد أكثر من 10 أيام على تفكيك معداتها لإخلاء نقطة المراقبة.
يأتي ذلك في الوقت الذي أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، عن قصف القوات التركية لعدة مناطق بريف الحسكة الشمالي.
وقال المرصد السوري إن، قصفًا صاروخيًا نفذته القوات التركية على مناطق نفوذ قوات سوريا الديمقراطية في محيط أبو رأسين ضمن الريف الشمالي للحسكة، والذي أسفر عن أضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
يذكر أن القوات التركية سحبت خلال الفترة الماضية، معداتها العسكرية واللوجستية تمهيدًا للانسحاب من عدد من نقاطها العسكرية الواقعة ضمن مناطق نفوذ الجيش السوري.

 

المصدر:صدى  البلد