المرصد السوري لحقوق الانسان : مقتل لاجئة عراقية برصاص مجهولين في مخيم الهول

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أفاد بأن لاجئة من حملة الجنسية العراقية، جرى قتلها بطلق ناري أثناء وقوفها أمام خيمتها، وذلك في إطار الفوضى المتواصلة ضمن المخيم.

ووفقاً للمرصد، في 25 كانون الأول من العام 2020 المنصرم، اغتال مسلحون مجهولون لاجئاً عراقياً أمام خيمته، في القسم الثالث من مخيم الهول الخاص باللاجئين العراقيين شرقي الحسكة.

ويشكل العراقيون غالبية الأجانب في المخيم، بالإضافة إلى آلاف من عائلات مقاتلي تنظيم داعش، الذين يتحدرون من أكثر من خمسين دولة.

سيُسمح للعراقيين الراغبين بالمغادرة، لكن العديد منهم يفضلون البقاء في المخيم خشية اعتقالهم أو محاكمتهم في العراق لصلاتهم بالتنظيم.

ولطالما حذّرت منظمات إنسانية ودولية من ظروف المخيم الصعبة جراء الاكتظاظ والنقص في الخدمات الأساسية. وسجل المخيم خلال آب أولى الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

وشهد المخيم في الأشهر الأخيرة توترات عدّة مع توثيق محاولات هرب منه أو طعن حراس من قبل نساء متشددات، يحاولن فرض سيطرتهن في القسم الخاص بالنساء الأجنبيات.

المخيم بات يشكل “عبئاً كبيراً على الإدارة الذاتية على مستوى الإمكانات الأمنية والمعيشية”.

 

 

المصدر:  قناة السومرية

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد