المرصد السوري: مقتل اكثر من 220 الف شخص منذ مارس 2011

33

عمان – (كونا) — وثق المرصد السوري لحقوق الانسان مقتل 220271 شخصا منذ بدء الازمة السورية في مارس 2011 وحتى الرابع عشر من أبريل الجاري. وقال المرصد في احصائية نشرها اليوم ان عدد القتلى من المدنيين بلغ 104629 في حين بلغ عدد القتلى من مقاتلي الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية الاخرى 37336 اما الخسائر البشرية في صفوف قوات النظام فبلغت 46843. وكشف المرصد عن مقتل 682 من عناصر حزب الله اللبناني فضلا عن 2844 مقاتلا من الموالين للنظام من جنسيات عربية واسيوية وايرانية ولواء القدس الفلسطيني فيما كانت بقية القتلى من عناصر سورية موالية للنظام واخرين مجهولي الهوية. وقال ان هذه الاحصائيات لا تشمل مصير اكثر من 20 الف مفقود داخل معتقلات النظام واجهزته الامنية فضلا عن الاف المفقودين خلال اقتحام قوات النظام والمسلحين الموالين له لعدة مناطق سورية وارتكابهم مجازر فيها كما لا تشمل مصير نحو سبعة الاف اسير من قوات النظام والمسلحين الموالين له وأكثر من الفي مختطف لدى الكتائب المقاتلة والكتائب الاسلامية وتنظيم الدولة الاسلامية (داعش) وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) بتهمة موالاة النظام. كما لا تشمل الاحصائية ايضا مصير أكثر من 1500 مقاتل من الكتائب الاسلامية والكتائب المقاتلة وتنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة ووحدات حماية الشعب الكردي والمسلحين المحليين الموالين لهذه الاطراف الذين اختطفوا خلال الاشتباكات الدائرة بين هذه الاطراف ولا تشمل ايضا مصير نحو اربعة الاف مختطف من المدنيين والمقاتلين في سجون (داعش) بينهم المئات من ابناء عشائر ريف دير الزور الذين اختطفهم التنظيم من مناطقهم. وقدر المرصد العدد الحقيقي للذين لقوا مصرعهم وقتلوا من الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجنود الشام والكتيبة الخضراء وتنظيم داعش وجند الشام وجبهة النصرة وتنظيم جند الاقصى ولواء الامة وكتيبة البتار وجيش المهاجرين والانصار وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية واسيوية بنحو 86 الفا من الاعداد التي تمكن من توثيقها وذلك بسبب التكتم الشديد على الخسائر البشرية من قبل كافة الاطراف المتقاتلة وصعوبة التواصل مع بعض المناطق النائية في سوريا.

 

المصدر: السياسة