المرصد السوري: مقتل عشرات المدنيين بينهم أطفال في قصف روسي

شن الطيران الروسي هجمات على مناطق عدة في سوريا، أسفرت عن مقتل 54 مدنيا خلال 24 ساعة بينهم نساء وأطفال، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان. ووقعت الغارات في دير الزور وريف حمص الشمالي. كما وقعت اشتباكات في ريف حلب الشرقي.

قتل 54 مدنيا على الأقل خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية في غارات روسية استهدفت مناطق عدة في سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الخميس (28 يناير/ كانون الثاني 2016). وأورد المرصد “قتل 29 مدنيا، بينهم ثلاثة أطفال وتسع نساء في غارات روسية استهدفت أحد أحياء مدينة دير الزور وقرى أخرى خاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) في محافظة دير الزور (شرق سوريا)”. وأوضح “أوقعت الغارات أيضا العشرات من الجرحى”.

وفي وسط البلاد، أفاد المرصد عن مقتل عشرة مدنيين، بينهم سبعة أطفال، سقط غالبيتهم في غارات روسية على بلدة الغنطو في ريف حمص الشمالي. كذلك استهدفت الطائرات الحربية الروسية مدينتي الرستن وتلبيسة وقرى أخرى في المنطقة.

وفي ريف حلب الشرقي، قتل 14 جهاديا و20 عنصرا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها في اشتباكات عنيفة إثر هجوم مضاد شنه تنظيم “الدولة الإسلامية” بعد منتصف الليل على قرى تم طرده منها قبل أيام شرق مطار كويرس العسكري. وأكد تنظيم “الدولة الإسلامية” الهجوم في بيان تناقلته مواقع جهادية.

يذكر أن روسيا بدأت في 30 أيلول/ سبتمبر حملة جوية في سوريا تقول إنها تستهدف تنظيم “الدولة الإسلامية” ومجموعات “إرهابية” أخرى، إلا أن الدول الغربية والمعارضة تتهمها بالتركيز على فصائل مقاتلة أخرى بعضها تصنف بالمعتدلة.

 

المصدر:dw