المرصد السوري: 10 قتلى في غارة جوية على مدينة حلب

قتل عشرة أشخاص على الأقل جراء قصف بالطيران الحربي على مدينة حلب في شمال سورية، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد في بريد إلكتروني إن “عشرة أشخاص قتلوا وأصيب أكثر من 11 آخرين بعضهم في حال خطرة، جراء غارة للطيران الحربي على كراج للحافلات الصغيرة في منطقة جسر الحج، شرق حلب”.
ونشر المرصد على صفحته على موقع “يوتيوب” الإلكتروني، شريطاً مصوراً يظهر حريقاً كبيراً في مكان وقوع الغارة. كقصف الطيران الحربي حي الأنصاري في شرق حلب، بحسب المرصد.

وقال الناشط الإعلامي في حلب أحمد الخطيب لوكالة “فرانس برس”، عبر الإنترنت إن “هجوم اليوم يأتي كجزء من حملة قصف متواصل لحلب، التي تتعرض لقصف جوي بشكل يومي منذ 15 كانون الأول/ديسمبر، باستثناء الأيام التي تكون الرؤية خلالها سيئة بسبب الأحوال الجوية”. وأوضح الخطيب أن “جثث ضحايا القصف اليوم كانت متفحمة”.

وبث ناشطون معارضون للنظام السوري على الإنترنت شريطاً مصوراً، قالوا إنه لـ”القصف على حي الأنصاري”. ويظهر الشريط رجلاً يركض وهو يحمل بين ذراعيه طفلاً مصاباً، ويقوم بنقله من مبنى متضرر إلى شاحنة صغيرة “بيك آب”.
وتبدو آثار الإصابة واضحة على رأس الطفل، في حين يسيل الدم على وجهه المغطى بالغبار.

الحياة