«المرصد» المعارض: أكثر من 200 ألف قتيل حصيلة الحرب حتى الآن

32

أعلن «المرصد السوري لحقوق الإنسان» المعارض، اليوم، أن حصيلة الحرب في سوريا تجاوزت 200 ألف قتيل خلال حوالى أربعة أعوام.
وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد: «أحصينا مقتل 202354 شخصاً منذ آذار/مارس 2011»، بينهم أكثر من 130 ألف مقاتل من الطرفين.
وأضاف: «هناك 63074 من إجمالي القتلى من المدنيين، بينهم 10377 طفلاً»، متابعاً: «بين المقاتلين المناهضين للنظام قتل 37324 من السوريين، فيما هناك 22624 من الجهاديين غير السوريين».
وأضاف: «من جهة النظام، قتل 44237 جندياً و28974 من قوات الدفاع الوطني و624 عنصراً من حزب الله».
وهناك من جانب آخر 3011 جثة لم يجرِ التعرف على هوياتها.
كذلك أكد عبد الرحمن أن الحصيلة «بالتأكيد أعلى بكثير من الـ200 ألف الذين جرى إحصاؤهم لأنّ من المتعذر العمل في بعض المناطق الخاضعة لسيطرة النظام أو جهاديي تنظيم «الدولة الاسلامية»».
وتابع أنه يجب إضافة 300 ألف شخص قيد الاعتقال بينهم 20 ألفاً يعدون في عداد المفقودين.
من جانب آخر، هناك آلاف الأشخاص من المقاتلين والمدنيين المحتجزين رهائن لدى تنظيم «الدولة الإسلامية» ومجموعات أخرى تنشط في سوريا.

 

المصدر : صحيفة الأخبار