المرصد: مئات القتلى ضحايا الغارات الروسية في سوريا

حصيلة جديدة للمرصد السوري لحقوق الإنسان، يعلن فيها عن مقتل 446 شخصًا جراء الغارات الجوية الروسية التي تشنها في سوريا منذ نهاية الشهر الماضي. ومن بين هؤلاء القتلى 151 مدنيًا.

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الجمعة حصيلة جديدة للغارات الجوية التي تشنها روسيا منذ نهاية الشهر الماضي، إذ قتل 446 شخصًا، بينهم 151 مدنيًا.

وقال مدير المرصد، رامي عبد الرحمن، لوكالة فرانس برس: “قتل 446 شخصًا بينهم 151 مدنيًا، في سوريامنذ بدء موسكو حملتها الجوية في الثلاثين من سبتمبر حتى فجر الجمعة”. موضحا أن من “بين القتلى المدنيين 38 طفلًا و35 امرأة”.

ويتوزع القتلى في صفوف المقاتلين، البالغ عددهم الإجمالي 295 شخصًا، بين “189 مقاتلًا من الفصائل و31 على الأقل من جبهة النصرة (ذراع تنظيم القاعدة في سوريا) مقابل 75 مقاتلًا من تنظيم “داعش“.

وأفادت حصيلة سابقة أعلنها المرصد، الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له ويعتبر مقربًا من المعارضة السورية، الثلاثاء بمقتل 370 شخصًا، بينهم 127 مدنيًا و243 مقاتلًا، من ضمنهم 52 من تنظيم “داعش“.

وتشن موسكو منذ الثلاثين من سبتمبر ضربات جوية في سوريا تقول إنها تستهدف “المجموعات الإرهابية“، ولكن الغرب يتهمها بعدم التركيز على تنظيم “داعش”، بل استهداف مجموعات المعارضة الأخرى التي يصنف بعضها في خانة “المعتدلة”.

ومنذ السابع من الشهر الحالي، تقود قوات النظام السوري عمليات برية في محافظات عدة بإسناد جوي روسي. وأعلنت موسكو في العشرين من الشهر الجاري أنها استهدفت 500 موقع “إرهابي” على الأقل في سوريا.

 

المصدر: بوابة فيتو