المروحي يستهدف الزبداني وداريا بنحو 25 برميلاً متفجراً واشتباكات في محيط دوما وحرستا

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تجددت الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف آخر في محيط إدارة المركبات بحرستا في غوطة دمشق الشرقية، ما أسفر عن استشهاد 3 مقاتلين من الفصائل الإسلامية والمقاتلة، كما تم توثيق مفارقة طفلين للحياة في مدينة دوما، جراء سوء الأوضاع الصحية ونقص العلاج اللازم في غوطة دمشق الشرقية، في حين فتحت قوات النظام نيران رشاشاتها على أماكن في بلدة بقين القريبة من الزبداني كما قصفت قوات النظام مناطق في بلدة مضايا، ما أدى لاندلاع نيران في ممتلكات مواطنين، فيما تشهد مدينة الزبداني اشتباكات عنيفة بين الفرقة الرابعة وحزب الله اللبناني وقوات الدفاع الوطني وجيش التحرير الفلسطيني من طرف والفصائل الاسلامية ومسلحين محليين من طرف اخر، وسط قصف لقوات النظام على مناطق في المدينة، كذلك ارتفع إلى 14 عدد البراميل المتفجرة التي ألقتها طائرات النظام المروحية، على مناطق في مدينة الزبداني، بينما وردت معلومات عن إعدام جيش الإسلام لقائد مجموعة إسلامية، بعد اعتقاله في وقت سابق بغوطة دمشق الشرقية، كما ارتفع إلى نحو 10 عدد البراميل المتفجرة التي ألقتها طائرات النظام المروحية على مناطق في مدينة داريا بغوطة دمشق الغربية، بالتزامن مع قصف لقوات النظام على مناطق في المدينة بالقذائف والأسطوانات المتفجرة، في حين قصفت قوات النظام مناطق في مزارع بلدة بيت جن بريف دمشق الغربي لقصف وإطلاق نار بالرشاشات الثقيلة من قبل قوات النظام، بينما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدتي بيت تيما وكفر حور بريف دمشق الغربي، بالتزامن مع استهداف بيت تيما بالرشاشات الثقيلة من قبل قوات النظام، كذلك استشهدت طفلة من مدينة دوما، جراء قصف للطيران المروحي على مناطق في بلدة الغارية الغربية، فيما دارت اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية من طرف آخر، في محيط مدينة دوما من جهة مخيم الوافدين، فيما فتحت قوات النظام نيران قناصاتها ورشاشاتها على مناطق في قرية بسيمة بوادي بردى ما أدى لإصابة مواطن بجراح.