المر صد السوري لحقوق الإنسان: “ميلشيا ايرانية” تجنّد أكثر من 1540 سورياً شرق حلب

22
كشف “المرصد السوري لحقوق الإنسان” عن استمرار عمليات تجنيد السوريين لصالح الميليشيات الموالية لإيران، بقيادة ميليشيا “لواء فاطميون” الأفغاني، مقابل إغراءات مالية وتقديم امتيازات لهم.
ووفقاً لمصادر “المرصد السوري”، فإنّ تعداد المُجندين لصالح تلك الميليشيات ارتفع إلى نحو 1540 منذ تصاعد عمليات التجنيد مطلع شهر شباط (فبراير) 2021 وحتى يومنا هذا. وتتركّز عمليات التجنيد في مناطق مسكنة والسفيرة ودير حافر وبلدات وقرى أخرى شرقي حلب، والتي تتم عبر عرابين ومكاتب تُقدّم سخاء مادياً.
وأشار المرصد إلى أن عملية التجنيد تأتي في ظل استمرار الأزمة المعيشية التي تعصف بحياة السوريين في مختلف المناطق،حيث تعزف الميليشيات الموالية لإيران على وتر “الحاجة” وغياب فرص العمل لاستقطاب الشباب بغية تجنيدهم.

 

 

 

المصدر: النهار العربي