المزيد من الخسائر البشرية في الاشتباكات مع سرايا الجهاد بريف القنيطرة

محافظة القنيطرة – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استمرت الاشتباكات العنيفة والتي بدأت منذ فجر يوم أمس بين مقاتلي فصائل إسلامية ومقاتلة وحركة أحرار الشام الإسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف، ومقاتلي سرايا الجهاد من طرف آخر، في منطقة القحطانية ومحيطها بريف القنيطرة، بالتزامن مع قصف متبادل بين الطرفين، حيث ارتفع إلى 14 عدد مقاتلي الفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة النصرة الذين استشهدوا ولقوا مصرعهم، من ضمنهم اثنان سعوديا الجنسية أحدهما قيادي ميداني، و6 مقاتلين استشهدوا ولقوا مصرعهم أول أمس في كمين لسرايا الجهاد أثناء توجه المقاتلين لمساندة مقاتلين آخرين بريف القنيطرة في الاشتباكات ضد قوات النظام والمسلحين الموالين لها، كما أدت الاشتباكات إلى مصرع ما لا يقل عن 9 عناصر من سرايا الجهاد وأسر 15 آخرين على الأقل منهم، فيما تمكنت النصرة وأحرار الشام والفصائل المقاتلة والإسلامية من التقدم والسيطرة على نقاط ومقار جديدة لسرايا الجهاد في القحطانية ومحيطها.