المزيد من الشهداء المدنيين في قصف جوي وصاروخي تركي على منطقة الباب وريفها وقصف مدفعي على ريف اللاذقية

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: استشهد  3 أشخاص بينهم مواطنة جراء قصف القوات التركية وطائراتها مناطق في مدينة الباب وبلدة تادف ومحيطهما بريف حلب الشمالي الشرقي والخاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية”،  ليرتفع أعداد الشهداء في منطقة الباب إلى 250 مدني بينهم 50 طفلاً و29 مواطنة، في منطقة الباب وريفها، استشهدوا منذ الهزيمة الأولى  للقوات التركية  بغرب مدينة الباب في الـ 21 من كانون الأول / ديسمبر الجاري، حيث استشهد 227 مدني بينهم 50 طفلاً دون سن الـ 18، و28 مواطنة في القصف من قبل القوات التركية والطائرات الحربية التركية على مناطق في مدينة الباب ومناطق أخرى في بلدتي تادف وبزاعة وأماكن أخرى بريف الباب، فيما وثق المرصد استشهاد نحو 20 مدني بينهم طفلان ومواطنة جراء قصف لطائرات حربية يعتقد أنها روسية على مناطق في بلدة تادف ومناطق أخرى بالريف الشمالي الشرقي حلب، في حين قصفت قوات النظام مناطق في بلدة دارة عزة وقرية سرج بريف حلب الغربي ما أدى لأضرار مادية في ممتلكات المواطنين، فيما تعرضت مناطق في بلدة العيس بريف حلب الجنوبي لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات النظام، بينما عثر على جثتي مقاتلين اثنين من الفصائل الإسلامية أحدهما قائد عسكري صباح اليوم في بلدة دارة عزة بريف حلب الغربي، ولم ترد معلومات عن ظروف مقتلهما حتى اللحظة، وكانت دارة عزة قد شهدت يوم أمس هجوماً لهيئة تحرير الشام المشكَّلة حديثاً من جبهة فتح الشام وفصائل أخرى، على محكمة البلدة التابعة لحركة أحرار الشام الإسلامية، حيث انسحبت الهيئة عقب سيطرتها على المحكمة والحواجز المحيطة بها، وجاء الانسحاب بعد وساطات من عدد من الجهات العاملة في ريف حلب الغربي وريف إدلب.

على صعيد منفصل تجددت الاشتباكات العنيفة بين عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من جانب، ومجموعات النمر والمسلحين الموالين لها من جانب آخر، في المحورين الجنوبي والجنوبي الغربي لمدينة الباب على بعد نحو 7 كلم من المدينة، في محاولة من قوات النظام تحقيق تقدم في المنطقة والسيطرة على مزيد من القرى والمناطق التي يسيطر عليها تنظيم “الدولة الإسلامية”، تترافق مع قصف طائرات حربية وقوات النظام بشكل مكثف محاور الاشتباك، قتل وأصيب على إثرها عدة عناصر من التنظيم ومعلومات عن مزيد من الخسائر البشرية في صفوف الطرفين.

محافظة اللاذقية – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: قصفت قوات النظام مناطق في محور كبانة وتلالها في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي، ولم ترد انباء عن إصابات حتى اللحظة.