المزيد من الشهداء في القصف الجوي على جسر الشغور وطائرات النظام تقصف مناطق في ريف إدلب

محافظة ادلب- المرصد السوري لحقوق الانسان:: ارتفع إلى 27 على الأقل عدد الشهداء الذين قضوا جراء قصف للطيران الحربي أمس على مناطق في وسط مدينة جسر الشغور التي سيطر عليها مقاتلو حركة أحرار الشام الإسلامية  وفصائل إسلامية وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وجنود الشام، من ضمنهم  مواطنان اثنان وأكثر من 20 مقاتلاً، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب وجود عشرات الجرحى بعضهم في حالات خطرة، ووجود مفقودين جراء القصف، بينما دارت اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الإسلامية من جهة أخرى في جنوب جسر الشغور، كذلك قصف الطيران المروحي بعد منتصف ليل السبت- الاحد بالبراميل المتفجرة مناطق في مدينة جسر الشغور، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، في حين نفذ الطيران الحربي غارتين على مناطق في الجهة الجنوبية الشرقية لمطار ابو الظهور العسكري والمحاصر من قبل جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وفصائل اسلامية، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، كما القى الطيران المروحي عدة براميل متفجرة ليل امس على مناطق في بلدة كورين ومناطق اخرى في اطراف جبل الاربعين وقرية كفرلاته جنوب مدينة اريحا، دون انباء عن اصابات، كذلك قصف الطيران المروحي ليل امس بالبراميل المتفجرة مناطق في جبل الزاوية ولم ترد انباء عن اصابات.