المزيد من الشهداء في القصف الجوي على حي المعادي بمدينة حلب وتجدد الاشتباكات في البحوث العلمية وجمعية الزهراء

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 7 على الأقل بينهم مواطنة عدد الشهداء الذين قضوا جراء قصف ببرميلين متفجرين أمس من الطيران المروحي على منطقة في حي المعادي بمدينة حلب، فيما فتحت قوات النظام نيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في حي مساكن هنانو بمدينة حلب، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، كما تدور اشتباكات متقطعة عند أطراف حي جمعية الزهراء بمدينة حلب، بين فصائل غرفتي عمليات فتح حلب وأنصار الشريعة من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، كذلك تشهد منطقة البحوث العلمية اشتباكات متقطعة بين لواء صقور الجبل وحركة نور الدين الزنكي ولواء الحرية الإسلامي من طرف، وقوات المغاوير من حزب الله اللبناني وقوات النظام واللجان الشعبية الموالية للنظام من طرف آخر، أيضاً استهدفت الكتائب الإسلامية بعدد من القذائف محلية الصنع، مبنى قالت أن قوات النظام تتمركز به في حي صلاح الدين جنوب غرب حلب، ما أدى لانهيار أجزاء كبيرة من المبنى، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى الأن، كما نفذ الطيران الحربي غارة على أماكن في منطقة أسيا قرب مدينة حريتان بريف حلب الشمالي، كما نفذ الطيران الحربي عدة غارات على أماكن في منطقة مبنى البحوث العلمية غرب حلب، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.