المزيد من الشهداء في القصف على بنّش وخسائر بشرية في استهداف كفريا والفوعة

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 4 على الأقل بينهم سيدة واثنان من أطفالها عدد الشهداء الذين قضوا جراء القصف الجوي والقصف المكثف والمستمر من قبل قوات النظام على مناطق في مدينة بنش، أيضاً نفذ الطيران الحربي المزيد من الغارات على مناطق في المدينة، وسط فتحه لنيران رشاشاته الثقيلة على أماكن في بنش، كذلك قضى رجل واستشهدت فتاة وأصيب آخرون بجراح جراء القصف العنيف والمستمر من قبل الفصائل الإسلامية على مناطق في بلدتي كفريا والفوعة الخاضعين لسيطرة قوات النظام والتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية، بينما استشهدت سيدة من بلدة كنصفرة بجبل الزاوية متأثرة بجراح أصيبت بها جراء قصف جوي تعرضت له مناطق في البلدة بوقت سابق، فيما قصف الطيران المروحي بشكل مكثف أماكن في منطقة حاجز الخزانات جنوب شرق مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، كما ألقى الطيران المروحي برميلين متفجرين على أماكن في قرية عابدين بالريف الجنوبي لإدلب، دون أنباء عن إصابات، فيما أصيب شرعي في جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) بجراح، إثر محاولة لاغتياله في بلدة كفروما بريف مدينة معرة النعمان، وتضاربت المعلومات فيما اذا كانت محاولة الاغتيال تمت بواسطة عبوة ناسفة مزروعة أسفل سيارته، أو مجهولين أطلقوا النار عليه.