المزيد من الشهداء في المجازر التي نفذتها طائرات حربية في ريف إدلب يرفع عددهم إلى 51 شهيداً

36

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: ارتفع إلى 51 بينهم 8 أطفال و6 مواطنات ومسعفان اثنان وناشط إعلامي وعنصران من الدفاع المدني عدد الشهداء الذين تمكن المرصد السوري لحقوق الإنسان من توثيق استشهادهم، في المجازر الثلاث التي نفذتها طائرات حربية يعتقد أنها روسية، إثر استهدافها لمدينة معرة النعمان وبلدة سراقب بالريف الجنوبي الشرقي لمدينة إدلب، وبلدة سرمدا القريبة من الحدود السورية – التركية، كما أسفرت الغارات على المناطق الثلاث عن سقوط عشرات الجرحى، فيما لا يزال عدد الشهداء في البلدتين والمدينة قابلاً للزيادة بسبب وجود جرحى في حالات خطرة، ووجود معلومات أولية عن مزيد من الشهداء فيها، في حين قصف الطيران المروحي مناطق في مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي، دون أنباء عن إصابات، كذلك استشهد مقاتل في الفصائل الإسلامية والمقاتلة خلال الاشتباكات مع قوات النظام والمسلحين الموالين لها في ريف حلب الجنوبي.