المزيد من الشهداء في بلدة الحارة وقصف يستهدف ريفي درعا والقنيطرة

32

 

محافظة القنيطرة – المرصد السوري لحقوق الانسان:: دارت بعد منتصف ليل الجمعة – السبت  اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة اخرى في محيط بلدات الصمدانية الغربية والعجرف وام باطنة، ترافق مع قصف قوات النظام على مناطق الاشتباك، دون معلومات عن خسائر بشرية، بينما تعرضت بعد منتصف ليل الجمعة – السبت مناطق في بلدة مسحرة في القطاع الاوسط بريف القنيطرة لقصف من قبل قوات النظام ويشهد ريف القنيطرة منذ عدة اشهر قصفا جويا مستمرا سقط خلاله العديد من الشهداء والجرحى

محافظة درعا- المرصد السوري لحقوق الانسان::ارتفع الى 7 مواطنين من عائلة واحدة هم رجل وزوجته وخمسة من اطفالهما، عدد الشهداء الذين قضوا  جراء استهداف الطيران المروحي بحاوية متفجرة منطقة في بلدة الحارة بريف درعا الشمالي عند وقت الافطار يوم امس، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة بعد منتصف ليل الجمعة – السبت مناطق في بلدات النعيمة والمليحة الشرقية والشيخ مسكين، ولم ترد انباء عن اصابات، بينما استشهد رجل من بلدة كويا، تحت التعذيب داخل سجون قوات النظام، فيما استشهد مقاتل من الكتائب الاسلامية متأثرا بجراح اصيب بها خلال اشتباكات مع قوات النظام في مدينة درعا بوقت سابق، كذلك قصفت قوات النظام بعد منتصف ليل امس مناطق في سهول بلدة كفرشمس بريف درعا الشمالي الغربي ولم ترد انباء عن اصابات