المزيد من الشهداء وجرحى في حالات خطرة جراء استمرار سقوط القذائف والأسطوانات المتفجرة على مدينة حلب واشتباكات عنيفة في عدة مناطق فيها

26

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني من طرف، والكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة من جهة أخرى على أطراف حي بني زيد وفي حي الخالدية شمال حلب، وسط قصف من قبل قوات النظام على مناطق في حي بني زيد، بالتزامن مع فتحها لنيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في الحي، كما دارت اشتباكات في منطقة السبع بحرات ومحيطها بحلب القديمة، بين قوات النظام مدعمة بكتائب البعث من طرف، والكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية من طرف آخر، كذلك تستمر الاشتباكات بين الفصائل المقاتلة والإسلامية من طرف، وقوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني وعناصر من حزب الله اللبناني من طرف اخر، في أطراف حي الراشدين غرب مدينة حلب، بالتزامن مع قصف متبادل بين الطرفين، بينما سقط صاروخ يعتقد أنه من نوع أرض – أرض على منطقة في حي الكلاسة، فيما تدور اشتباكات بين الكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة من طرف، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف آخر في حي الإذاعة بمدينة حلب، وسط قصف من قبل قوات النظام على مناطق الاشتباك، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن، أيضاً قصفت قوات النظام مناطق في أحياء الصاخور وبستان الباشا والشيخ خضر بمدينة حلب، دون معلومات عن خسائر بشرية حتى اللحظة، كذلك تستمر القذائف التي تطلقها الكتائب المقاتلة والأسطوانات المتفجرة بالسقوط على مناطق سيطرة قوات النظام في مدينة حلب، فيما ارتفع إلى 18 على الأقل عدد الشهداء الذين قضوا جراء سقوط أكثر من 250 قذيفة منذ ظهر اليوم، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع بسبب استمرار سقوط القذائف التي تطلقها الفصائل المقاتلة والإسلامية على مناطق سيطرة قوات النظام بالمدينة، وبسبب وجود مفقودين وجرحى في حالات خطرة