المعارضة السورية تجتمع في إسطنبول لتحديد موقفها من «جنيف 2»

بدأ الائتلاف الوطني السوري المعارض اجتماعًا، الأحد، في إسطنبول لتقييم قراره بخصوص المشاركة في مؤتمر «جنيف 2» المقرر عقده في 22 يناير، بهدف ايجاد حل سياسي للنزاع السوري.

 

 

وقالت مصادر في الائتلاف إن الاجتماع بدأ، ظهر الأحد، في جلسة مغلقة في أحد فنادق إسطنبول، على أن يستمر حتى، الإثنين أو الثلاثاء، وخلال الاجتماع العام السابق، في نوفمبر، أعلن الائتلاف أنه مستعد للمشاركة في مؤتمر «جنيف 2»، الذي سيعقد في 22 يناير، في مونترو.

 

 

وأكد الائتلاف التزامه المطلق بأن «هيئة الحكم الانتقالية لا يمكن أن يشارك فيها بشار الأسد، أو أي من المجرمين المسؤولين عن قتل الشعب السوري، كما لا يمكن لهم القيام بأي دور في مستقبل سوريا السياسي».

 

 

وجدد المجلس الوطني السوري، أبرز مجموعات المعارضة السياسية، الجمعة، تأكيد عدم مشاركته في الموتمر، دون استبعاد اتخاذ ائتلاف المعارضة السورية قرارًا مماثلًا.

 

 

وقال العضو في المجلس الوطني السوري، سمير النشار، إن «فكرة هذا اللقاء سيئة، ستحاول وضع النظام السوري والمعارضة على قدم المساواة، ونحن نرفض ذلك».

 

 

وأعلن المجلس الوطني السوري، في 13 أكتوبر، عدم مشاركته في هذا المؤتمر الذي ينظم بمبادرة من الولايات المتحدة وروسيا، ملوحًا بأنه سينسحب من الائتلاف السوري المعارض في حال مشاركته في المؤتمر.

أ.ف.ب