المعارضة السورية تعلن السيطرة على معبر نصيب

ذكرت مصادر المعارضة السورية أن فصائل مسلحة سيطرت على معبر نصيب الحدودي مع الأردن، الأربعاء، بعد معارك عنيفة مع مقاتلي القوات الحكومية.

وقال "اتحاد تنسيقيات الثورة السورية" إن مسلحي ما يسمى "تحالف صقور الجنوب" خاضوا معارك عنيفة مع القوات الحكومية التي تحرس المعبر في بلدة نصيب بريف درعا قبل أن يسيطروا عليه.

ولم تؤكد الحكومة السورية سيطرة المعارضة على المعبر، لكنها "حملت السلطات الأردنية مسؤولية إغلاق المعبر وما ينتج عن ذلك اقتصاديا واجتماعيا" حسبما ذكرت وكالة الأنباء السورية "سانا".

ويعد معبر نصيب المعبر الرسمي الوحيد المتبقي للحكومة السورية مع الأردن، بعد سيطرة جبهة النصرة وكتائب مسلحة أخرى على معبر الجمرك القديم في أكتوبر 2013.

وفي وقت سابق من يوم الأربعاء قال المرصد السوري لحقوق الإنسان "تدور منذ الصباح اشتباكات عنيفة بين الفصائل المسلحة من طرف وقوات النظام من طرف آخر في محيط معبر نصيب الحدودي مع الأردن، عقب تمكن المقاتلين من الهجوم على منطقة المعبر ومحاصرته".

وذكر المرصد أن "منطقة نصيب ومحيطها تعرضت الثلاثاء لقصف جوي بالبراميل المتفجرة والصواريخ من الطيران الحربي والمروحي" التابع للقوات السورية، حسب ما أوضحت وكالة فرانس برس.

بواسطةسكاي نيوز عربية.