المعارضة السورية تعلن المشاركة في محادثات جنيف

قررت «الهيئة العليا للمفاوضات» المنبثقة عن المعارضة السورية مساء اليوم (الجمعة) المشاركة في محادثات السلام التي انطلقت في جنيف برعاية الأمم المتحدة، بعد أربعة ايام من المشاورات في الرياض، كما قال احد اعضائها طالباً عدم الكشف عن اسمه.

وأوضح أن الهيئة المجتمعة في الرياض لاتخاذ قرار حول المشاركة في المحادثات، ستوفد «30 الى 35 شخصاً».

لكن الهيئة العليا للمفاوضات اوضحت في تغريدة على «تويتر» أن الوفد لن يجري مفاوضات فعلية.

وقالت: «الهيئة العليا للمفاوضات تؤكد مجيئها الى جنيف للمشاركة في محادثات مع الامم المتحدة وليس للتفاوض».

من جهته قال رئيس وفد الهيئة اسعد الزعبي في مقابلة مع تلفزيونية: «تقرر أن تشارك المعارضة في المحادثات بعدما تلقت ضمانات وخصوصاً من الولايات المتحدة والسعودية حول تطبيق البنود الانسانية الواردة في القرار2254 الصادر عن مجلس الأمن الدولي، والتي تنص على وقف القصف على المناطق المدنية وايصال المساعدات الى البلدات المحاصرة».

وأضاف أن الوفد سيصل جنيف «مساء السبت او صباح الاحد».

من جانبه، رحب وزير الخارجية الاميركي جون كيري بقرار الائتلاف المشاركة في المفاوضات. وقال كيري في بيان ان «الولايات المتحدة ترحب بالقرار المهم الذي اتخذته الهيئة العليا للمفاوضات التابعة للمعارضة السورية لجهة المشاركة في المفاوضات التي ترعاها الامم المتحدة في جنيف».

الحياة