المعارضة تسيطر على منطقة استراتيجية بحلب

33

أحكمت فصائل من المعارضة السورية المسلحة سيطرتها على منطقة استراتيجية في حلب بالتزامن مع استهداف أحياء تخضع لسيطرة القوات الحكومية في المدينة، وفق ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، الخميس.

وقال المرصد، الذي يتخذ من بريطانيا مقرا له، ويعتمد في تقاريره على شبكة من الناشطين، إن مقاتلي المعارضة تمكنوا الأربعاء من السيطرة على كامل ضاحية الراشدين، التي كانت القوات الحكومية تسيطر على أجزاء كبيرة منها.

وإثر سقوط المنطقة، التي كانت تشكل خط دفاع أساسي عن مركز البحوث العلمية في المنطقة وهو مركز عسكري كبير، عمدت طائرات الجيش إلى شن غارات مكثفة على مواقع الحي وأحياء أخرى في حلب الشرقية.

في المقابل، قصفت المعارضة، التي تسيطر على الأحياء الشرقية لمدينة حلب، المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة في المدينة، حسب المرصد الذي تحدث عن مقتل ثمانية مدنيين الخميس في شارع تشرين جراء هذا القصف.

وكانت المعارضة صعدت في الأيام الأخيرة استهداف الأحياء الغربية، حيث قتل في القصف المدفعي والصاروخي 63 مدنيا على الأقل، بينهم 14 طفلا قضوا في سقوط قذائف على منطقة جامع الرحمن.

 

المصدر: سكاي نيوز