المقاتلات الروسية تستهدف مناطق انتشار تنظيم “الدولة الإسلامية” في باديتي السخنة والرصافة بنحو 25 غارة جوية

شنت الطائرات الحربية الروسية نحو 25 غارة جوية على مناطق متفرقة من البادية السورية خلال الـ24 ساعة الأخيرة، استهدفت خلالها مواقع يرجح أن عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” يتوارون ضمنها وذلك في بادية السخنة بريف حمص الشرقي قرب الحدود الإدارية مع دير الزور، وبادية الرصافة في محافظة الرقة، دون معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.
وبذلك، يرتفع إلى نحو 55 تعداد الغارات التي شنتها المقاتلات الروسية على البادية السورية منذ مطلع شهر نيسان/أبريل الجاري.
يذكر أن الطائرات الحربية الروسية شنت شهر آذار الفائت نحو 275 غارة فقط على البادية في ظل تراجع دورها ونشاطها على الأراضي السورية نتيجة للحرب الروسية على أوكرانيا.
وكان المرصد السوري رصد أمس، هجومًا لعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” على حاجز للميليشيات الموالية لإيرانية على طريق حمص-دير الزور في البادية السورية.
ودارت اشتباكات عنيفة بالقرب من محطة وقود وحاجز للميليشيات الموالية لإيرانية عند مدخل مدينة السخنة الشرقي بريف حمص، ما أدى إلى مقتل عنصرين وإصابة 8 آخرين من تلك الميليشيات تم نقلهم إلى مشفى “باسل الأسد الوطني” في مدينة تدمر.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد