الميليشيات الإيرانية تبدأ ببناء جسر يربط مناطق سيطرتها شرق الفرات بغربه

 

محافظة دير الزور: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن الميليشيات الموالية لإيران، بدأت بعمليات بناء جسر خاص لها على نهر الفرات يربط بين القُرى السبع الخاضعة لسيطرتها شرق الفرات وهي “حطلة ومراط ومظلوم وخشام والطابية والصالحية والحسينية”، بمناطق سيطرتها غرب الفرات، حيث تجري عمليات البناء على ضفتي الفرات الشرقية والغربية من منطقتي الحسينية شرق الفرات، والحويقة غرب الفرات، تأتي عمليات البناء للجسر رغم وجود جسر يسمى “الجسر الروسي” يربط مناطق شرق الفرات بغربها، إلا أن الجسر الجديد الذي يتم بناءه سيكون خاص بـ الميليشيات الموالية لإيران، والمتواجدة في مناطق شرق وغرب الفرات.

وفي الـ 5 من ديسمبر/كانون الأول الجاري، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى أن شحنة أسلحة وذخائر دخلت إلى الأراضي السورية خلال الساعات الفائتة، قادمة من الأراضي العراقية، محملة على متن شاحنات خضار للتمويه “خوفًا من استهدافها” من قِبل الولايات المتحدة الأمريكية، أو إسرائيل، حيث اتجهت الشاحنات إلى مدينة الميادين “عاصمة إيران غرب الفرات”، و جرى تفريغ الشاحنات داخل مستودعات في منطقة الشبلي الأثرية.