النصرة تعدم عشرة أشخاص في حلب

نفذت “جبهة النصرة” (الفرع السوري لتنظيم القاعدة)، السبت، حكم الإعدام  بحق عشرة أشخاص تطبيقاً لحكم أصدرته ما تسمى “المحكمة الشرعية” التابعة للجبهة، حسبما أفاد “المرصد السوري لحقوق الإنسان”.

وذكر “المرصد” الحقوقي، الذي يتخذ من بريطانيا مقراً له، أن القضاء أعدم رجلين بتهمة “الزنا”، وأعقبه بإعدام ثمانية رجال بتهمة “العمالة للنظام والتعامل معه”.
وأوضح “المرصد” أن عملية الإعدام تمت باطلاق النار عليهم “ومن ثم تم نقل جثثهم إلى جهة مجهولة”.
وتم تنفيذ حكم الإعدام في حي الشعار الواقع شرق مدينة حلب، ولفت “المرصد” إلى أن ما تسمى “المحكمة الشرعية” بالمدينة تضم عدداً من المجموعات المقاتلة المتشددة وتسيطر عليها “جبهة النصرة”.
وشُكل عدد من “المحاكم الشرعية” في عدد من المدن والمناطق السورية التي سيطرت عليها الفصائل المقاتلة الإسلامية المتشددة أو “الجهادية”.

وقامت “جبهة النصرة” في مناسبات هدة، بتنفيذ حكم الإعدام بحق مدنيين بينهم نساء، وكذلك بحق عدد من عناصر القوات النظامية بعد أن استولت على بعض المناطق، وهي بذلك لا تختلف عن ممارسات تنظيم “داعش” الإجرامية.

 

المصدر: إرم