النظام السوري يقصف مواقع داعش ببادية دمشق

14

تتواصل الاشتباكات بوتيرة متصاعدة على محاور في منطقة تلال الصفا الواقعة في بادية ريف دمشق قرب الحدود الإدراية مع محافظة السويداء ، بين تنظيم داعش من جهة وقوات النظام من جهة آخرى ، وتأتي هذه العمليات لقوات النظام بهدف إنهاء تواجد التنظيم في المنطقة، وإجباره على الاستسلام ، فيما تترافق هجمات قوات النظام مع تمهيد ناري مستمر على مواقع التنظيم ومحاور القتال، وسط معلومات عن مزيد من القتلى والجرحى بين طرفي القتال، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ووثق المرصد، مزيداً من الخسائر البشرية على خلفية العمليات العسكرية المتواصلة في بادية ريف دمشق الواقعة عند الحدود الإدارية مع ريف السويداء، إذ ارتفع إلى 136 على الأقل عدد عناصر تنظيم داعش ممن قتلوا في التفجيرات والقصف والمعارك الدائرة منذ  25 من يوليو(تموز) الماضي، بينما ارتفع إلى 46 على الأقل عدد من قتلوا من عناصر قوات النظام والميليشيات التابعة لها في الفترة ذاتها.

فيما كان وثق المرصد، منذ بدء هجوم التنظيم والعملية العسكرية التي تلتها إعدام تنظيم داعش الإرهابي في اليوم الأول من هجومه في 25 من يوليو(تموز) الحالي، 142 مدنياً بينهم 38 طفلاً وامرأة، بالإضافة إلى مقتل 116 شخصاً غالبيتهم من المسلحين القرويين الذين حملوا السلاح صد هجوم التنظيم، وفتى (19 عاماً) أعدم على يد التنظيم بعد اختطافه مع نحو 30 آخرين، وامرأة فارقت الحياة لدى احتجازها عند التنظيم في ظروف لا تزال غامضة.

المصدر: أخبار الان