النظام يستهدف درعا بأكثر من 70 صاروخاً وبرميلاً متفجراً

شنت طائرات النظام السوري المزيد من الغارات على حلب وريفها الشرقي ليرتفع إلى أكثر من 40 عدد الغارات المنفَّذة على البلدة وريفها، مع استمرار الاشتباكات العنيفة بين فصائل المعارضة وقوات النظام وحلفائه، في حين تواصلت الغارات العنيفة على مدينة درعا بالتزامن مع اشتباكات بين قوات النظام وفصائل المعارضة، كما تعرضت أحياء سكنية في مدينة حماة إلى قصف مكثف بالطائرات والمدفعية الثقيلة، ما تسبب بوقوع قتلى وجرحى.
وفي درعا استمرت الاشتباكات العنيفة مع تصاعد القصف المكثف من قبل قوات النظام والطائرات الحربية والمروحية على المدينة. وقال المرصد السوري إن أحياء المدينة تعرضت لأكثر من 70 صاروخاً وبرميلاً متفجراً، امس الاثنين.
وترافقت الاشتباكات مع استهدافات متبادلة خلفت خسائر بشرية مؤكدة في صفوف طرفي القتال، أيضاً جددت قوات النظام قصفها لمناطق في بلدة النعيمة بريف درعا الشرقي، ترافق مع فتح قوات النظام لنيران رشاشاتها الثقيلة، على مناطق في البلدة.

 

وتعد هذه الاشتباك ثاني معركة عنيفة تشهدها المدينة، منذ بدء تطبيق اتفاق وقف إطلاق النار في مناطق «تخفيف التصعيد» الممتدة من الشمال السوري إلى الجنوب السوري.
وتواصلت الغارات الجوية على مناطق في الريف الشرقي لحماة، حيث ارتفع إلى أكثر من 48 عدد الضربات التي نفذتها الطائرات الحربية مستهدفة مناطق في ناحية عقيربات وقرى الحرادنة، ومناطق أخرى يسيطر عليها تنظيم «داعش».
وقال المرصد السوري إن قوات سوريا الديمقراطية المدعمة بالقوات الخاصة الأمريكية، وطائرات التحالف الدولي، واصلت زحفها في ريفي الرقة الشرقي والغربي في إطار عملية «غضب الفرات»، لتقليص سيطرة «داعش» وانتزاع السيطرة على مزيد من القرى والمناطق، وأضافت إن هذه القوات تمكنت من تحقيق تقدم والسيطرة قرية السلحبية الغربية، مقتربة بذلك من الضفاف الشمالية لنهر الفرات بريف الرقة الغربي.
وذكر المرصد أن الطائرات الحربية استهدفت بشكل مكثف مناطق في أحياء الحميدية والعرضي والكنامات التي يسيطر عليها التنظيم في مدينة دير الزور، بالتزامن مع استهداف الطائرات الحربية لأماكن في منطقة في المقابر ومحيط مطار دير الزور،.
وكان المرصد السوري أكد أن طائرات مجهولة لم تعرف هويتها، نفذت 3 غارات على مناطق في مدينة الميادين الواقعة في الريف الشرقي لدير الزور. وأفاد المرصد بمقتل سبعة أشخاص، بينهم أربعة نساء، جراء الغارات. وأكدت مصادر، مقتل ثلاثة من عناصر «داعش» ايضا.
وفي الرقة أسفر قصف جوي عن مقتل شخص، وإصابة آخرين بجروح في حي رميلة بمدينة الرقة، المعقل الرئيسي لتنظيم «داعش» في سوريا.
وأسفر انفجار قنبلة في شارع الأهرام بمنطقة وادي الذهب، بمدينة حمص، عن إصابة مدنيين بجروح، كما وردت معلومات عن مصرع عنصرين من جيش العشائر إثر إطلاق النار عليهما من قبل مسلحين مجهولين في البادية السورية قرب مع الأردن.

المصدر: الخليج